إثراء .. وصناعة الأفلام

عدد المشاركات: |

ماهو مركز إثراء؟
يشكل  مركز “إثراء” في أرامكو السعودية وجهةً معرفية واحدة لمجالات ثقافية متعددة، وتشتمل مرافق المركز على مختبر للأفكار، ومكتبة، ومتحف، ومعرض للطاقة، ومتحف للأطفال، وبرج للمعرفة، تحت سقف واحدٍ تجتمع فيه فرصة خوض تجارب غامرة ومميزة.


والمركز عبارة عن فعاليات عصرية متعددة ذات طابع ثقافي، علمي، إبداعي، وترفيهي، مصممة بعناية لكافة أفراد الأسرة، وهي جزء من برامج مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي الذي تقوم أرامكو السعودية بإنشائه في الظهران، ويتم تقديمها في إطار آمن وجذاب يراعي قيم المجتمع السعودي ويعتبر من أهم البرامج التي يقدمها مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي، والذراع الثقافية لأرامكو السعودية، حيث يقوم المركز على عدة عناصر أهمها؛ المعرفة، والعلوم، والثقافة، ويشكل وجهة معرفية واحدة لمجالات ثقافية متعددة.


ويعمل إثراء على أن يكون نقطة تلاقي بين المملكة والعالم، وذلك بمزيج من الخبرات المحلية والعالمية، التي تحفز شغف الابتكار وتوقد شعلة الإبداع بأساليب جديدة وتفاعلية. حيث يقدم ورش عمل ومعارض ومحاضرات لنشر المعرفة ودعم الإبداع، وفي عالم متغير تحكمه قوانين العولمة، ينبي جسوراً ثقافية من خلال دمج الثقافة المحلية مع الثقافات العالمية الأخرى بهدف التواصل الحضاري والثقافي مع العالم.


كما  نظم مركز إثراء مؤخراً بالشراكة مع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون بالدمام، مهرجان "أفلام السعودية" في دورته الخامسة، بمشاركة عدد من المتخصصين في صناعة الأفلام المحليين والعالميين وذلك في مقر إثراء بالظهران، والذي يهدف لتطوير صناعة الأفلام من خلال إنشاء منصات تنافسية في مجالات الأفلام المختلفة وكتابة السيناريو، من خلال تنظيم دورات وورش عمل متنوّعة على هامش المهرجان.

تابع اخر الاخبار

عالم من الإلهام